Thursday, October 22, 2009

في السريع


في السريع
شعاري الفترة الحالية
وده لان كليتنا الغراء علمتنا اننا نعمل كل حاجة بسرعة بداية من الترم ده
ومش قادرة افسر الموضوع ده ويا تري اسبابه
علي كل حال انا طبعا بقالي فترة مش متواجدة هنا في مدينة
المدونيين
وده برضه بسبب كليتنا الغراء
والقرف والبهدلة اللي احنا فيها

اما الان
فمع كام خبر في السريع من راديو سفروتة
لاني ورايا امتحان اوبئة والمادة بصراحة لا تطاااااق




اخبار الكلية

كليتنا الغراء بجامعة المعز لدين الله الفاطمي يدوب ممن اسبوع عرفت انه النظافة من الايمان
واصدرت منشور ملكي بيحتم علي كل طالب وبجدول زمني معين المساهمة في تنضيف المدرجات
H1N1وده طبعا بعد ذوبعة فيروس
واللي بيعتقد البعض انه بانتهاء الازمة ستعود الكلية الي سابق عهدها
مع العلم ان الكلية لم تتخذ اي اجراء ضد صناديق القمامة المنتشرة في ارجائها ولم تفعل شيئا ازاء ما يوجد امام عنابر
العجول(وانتوا فاهمين قصدي) وانت رايح علي سكشن الولادة
وعجبي


بعد قضاء فترة ثلاث سنوات من السجن المشدد وبداية العام الرابع من المدة اصبح من البديهي ان يقول الدكتور في الاسبوع الاول (ان شاء الله في امتحان يوم كذا ) والمشكلة لا تكمن هنا وانما تكمن في الغيرة الفظيعة التي تسيطر علي باقي الدكاترة فبمجرد ان يتفوه هذا الدكتور الاولاني بكلمة امتحان ..تتكرر هذه الكلمة علي ألسنة الباقي
اشمعني هما يعني


بعد ان تسربت الي مسامع اساتذة قسم التغذية انه بعض الطلبة مبتفهمش من دكتور طارق في السكشن وانهم مبيحضروش سكشنه وبيحضروا في سكشن تاني...حلف السيد المبجل رئيس القسم مية يمين انه مفيش حد يحضر برة سكشنه وعلق فرمان بذلك امام مدرج 5 واللي مش هينفذ القرار ذنبه علي جنبه
مبسوط يا عم طارق...اي خودعة


يناشد سكان قصدي طلبة الفرقة الرابعة القائمين علي سكشن الباطنة
انهم يعالجوا البقرة المسكينة اللي بتعاني من
diarrhea
بقالها اسبوعين تقريبا
كل ما تدخل السكشن نلاقي عندها نفس الحالة
صبرها يارب

اما الان فإليكم بيان بمواعيد امتحانات الميد تيرم


ولا اقولكم بلاش عشان متتصدموش

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اخبار سفروتية

بعد ان ساد اللغط وكثر الكلام حول اللقاح المزمع استيراده لعلاج اللي متتسماش قررنا نحن في مملكة سفروتة عدم استيراد اللقاح عاملين بمبدأ الباب اللي يجيلك منه الريح سده واستريح


اعاني هذه الايام من حالات نووووووووووم عميقة لا تتناسب مع الوضع الحالي وما تشهده الساحة الدراسية من امتحانات تطرق الابواب
سيبكم انتم .. مفيش احلي من النوم


الان انا في محاولات جدية لاتخاذ خطوات هامة في تخصص الارانب
لقيت نفسي فيه


بعد محاولات عديدة قررت اني مرجعش اسرة سمارت فيت تاني ولا اني اشارك في اي اسرة جديدة ...لعدة اسباب منها الفقر الفكري اللي محاوطني اليومين دول معرفش ليه...تقريبا من كتر حبه ليا..والمزاج المتقلب


الثلاثاء القادم 27 / 10 في تمام العاشرة صباحا
هكون موجودة في جامعة القاهرة
في معهد البحوث والدراسات الافريقية
وده لأن بابيتو (بابا يعني)العزيز هيناقش رسالة الدكتوراة بتاعته
"الاشراف في مصر والنوبة في عصر المماليك"
جيراني المدونيين الدعوة عاااااااااااااااامة لاي حد يحب انه يحضر بجد هينورني ويشرفني وهبقي مبسوطة اوووووي انه حضر المناقشة


توماااام يا بشر؟؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ومن الاخبار العالمية



بلاش بلاش
كلها تغم النفس

كفاية عليكم كده
هروح اشوف الاوبئة بقي
انها تناااااااااااااديني




Tuesday, October 6, 2009

حواديت من وحي أكتوبر


كان عندي احساس غريب اني هرجع اكتب تاني في اليوم ده
في ذكري الانتصار
في ذكري الايام الحلوة
واللي المفروض يكون بعدها اجمل واجمل لكن دلوقتي شايفين العكس تماما

ما علينااا مش هنتكلم بكآبة ومش هنضيع فرحة علي الاقل علي ذكري جميلة في نفوسنا كلنا

حبيت ارجع وأأرخ لاحساس معين حسيته في وقت من الاوقات

زمان وأنا صغيرة كانت ذكري انتصار أكتوبر بالنسبة لي فرحة بس فرحة عادية
واستني فيلم الطريق الي ايلات والرصاصة لا تزال في جيبي والعمر لحظة
والافلام الكتير دي اللي كان التلفزيون بيتحفنا بيها

لكن بجد اول مرة احس فيها فعلا بنشوة الانتصار زي ما بيقولوا
في اليوم ده
وقتها كان عندي 12 سنة

كنا في منتصف شهر سبتمبر تقريبااا وكان عندي تسجيل في الاذاعة
كالعادة كنت بقضي اجازة الصيف في التمثيل في برامج الاطفال
في اليوم ده كان عندي تسجيل برنامج صندوق الدنيا
خلصت تقريبا ع الساعة واحدة
وفوجئت انا والولد زميلي اللي كمل معايا لنهاية التسجيل ان ابلة سهير المخرجة عايزانا ضروووري عشان نسجل تيتر مسلسل جديد عن ذكري انتصار أكتوبر اسمه(حواديت من وحي أكتوبر) وطبعا كان لازم نلبي الطلب
بالمناسبة الولد زميلي ده يبقي (محمد محمود) اللي كان بيعمل مسلسل بكار

المهم
قعدنا مع ابلة سهير نعمل بروفاا ع التيتر
كانت كلمات المقدمة بتقول

لما نقول أكتوبر
نسمع كلمة نصر
ولما بيجي النصر
نردد كلمة مصر

وكلمات النهاية بتقول

يابكرة انت اجمل
يا بكرة ملكش مثيل
كلنا احفاد أكتوبر
وحواديتنا معناها جميل

سجلنا التيتر والحمد لله طلع جميل
وكان موعدنا الاسبوع اللي جاي عشان نسجل حلقات المسلسل
لسوء حظي اني جالي دور برد شنيييييع قبل ال
تسجيل بيوم
ومقدرتش اسجل مع زمايلي حلقات المسلسل

ولما عرفت ميعاد اذاعته في الراديو بقيت استناه واسمعه
وفي حلقة يوم 5 أكتوبر
كانوا جايبين مشاعر الناس في اليوم ده
وقد ايه الناس كانت بتتمني انها تتخلص من الكابوس ده
ونفسهم يحاربوا وياخدوا بتارهم من اسرائيل
والحلقة قفلت علي الجملة دي

الناس كانت مستنية بفارغ الصبر!!1

بعد ما سمعت الحلقة
حسيت انه كان فيه بجد معاناة
وان الانتصار والنجاح بعد الفشل بجد له طعم حلو اووووووووووي
وان انتصارنا في اليوم ده كان حاجة كبيرة اوي
والعالم كله اتكلم عنه
انتبهت بعدها الي ان 6 أكتوبر ده يوم عظيم اوي في حياة كل مصري
وبعدها في كل سنة
احس الاحساس الجميل ده

بس للأسف دلوقتي بقيت اتنبه لحاجات
مش حلوة
ولذة الانتصار راحت زهوتها من عندي
انتصار 73 كان ممكن يبقي اجمل واجمل
لو مكانش كل اللي بيحصلنا ده حصل

زي ما قلت في الاول مش عايزة اكئب الناس
يمكن احس النهاردة بلذة الانتصار من تاني


كل سنة وانتي طيبة يا مصر